كم مدة الانتظار بعد المقابلة الشخصية؟ وما عليك فعله خلال هذه المدة؟

كم مدة الانتظار بعد المقابلة الشخصية؟ وما عليك فعله خلال هذه المدة؟

بعد الانتهاء من المقابلة الشخصية تبدأ فترة انتظار الرد، هذه الفترة التي تجلس فيها مكتوف اليدين منتظرًا الرد الذي قد يحول حياتك إلى الحياة التي ترغب بها أو قد يكون السبب بضياعك وانهباط عزيمتك، فهل يمكنك فعل شيء ما؟ أم عليك تحمل مرارة الانتظار والجلوس فقط؟ وكم ستطول هذه الفترة؟

كم مدة الانتظار بعد المقابلة الشخصية ومتى يمكنك التواصل مع الشركة وأهم الأمور التي عليك فعلها خلال فترة الانتظار، جميعها معلومات لا بد لكل من يرغب بالبحث عن عمل معرفتها.

كم مدة الانتظار بعد المقابلة الشخصية؟

تختلف المدة التي يتم فيها اتخاذ قرار التوظيف من شركة إلى أخرى، وكذلك يختلف بحسب حاجة الشركة لملء الشاغر الوظيفي، وبشكل عام فإن متوسط المدة الزمنية التي من المتوقع انتظارها بعد المقابلة الشخصية هي أسبوعين.

وفي حال كنت ترغب بالتواصل مع الشركة لمعرفة آخر المستجدات حول قرار التوظيف الخاص بك، ينصح بالاتصال أو إرسال رسالة الكترونية بعد مرور ما لا يقل عن أسبوع من موعد المقابلة الشخصية، أي إذا كانت مقابلتك يوم اثنين فيمكنك التواصل مع الشركة يوم الاثنين الذي يليه أو بعد.

متى يتم التعيين بعد المقابلة؟

كما ذكرنا سابقًا تختلف المدة الزمنية لاتخاذ قرار التعيين من شركة إلى أخرى، وذلك باختلاف حجم الشركة وعدد المتقدمين للشاغر الوظيفي، وكذلك باختلاف حاجة الشركة لملء الشاغر الوظيفي.

وفي إحصائية ذكرها موقع التوظيف الشهير Indeed يتم توضيح متوسط المدة الزمنية التي تستغرقها الشركات حول العالم لاتخاذ قرار التوظيف وفق التالي:

  • 44% من المتقدمين يحصلون على الرد بعد مرور أسبوعين أو أكثر على موعد المقابلة الشخصية.
  • 37% من المتقدمين يحصلون على الرد بعد مرور أسبوع واحد فقط.
  • 4% أو أقل يحصلون على الرد خلال 24 ساعة.

هل أتواصل مع الشركة بعد المقابلة؟         

يمكنك التواصل مع الشركة بعد المقابلة بإحدى الطريقتين التاليتين: إما عن طريق إرسال رسالة شكر خلال أول 24 ساعة بعد المقابلة، والتي من خلالها سينعكس امتنانك لوقت الشخص الذي قام بمقابلتك واختياره لك كأحد المرشحين للوظيفة، وستنعكس حماستك للعمل ومهنيتك وحسن تصرفك، وأيضًا تعتبر هذه الرسالة فرصة لتذكير مسؤول التوظيف بمهاراتك وشخصيتك.

أما الطريقة الثانية فهي الاتصال بمسؤول التوظيف أو قسم الموارد البشرية لسؤالهم عن قرار التوظيف وهل ستتلقى اتصال بالوقت القريب أم لا، ولكن يشترط مرور ما بين أسبوع أو أسبوعين من وقت المقابلة حتى تتمكن من الاتصال بشكل مباشر للسؤال عن قرار التوظيف.    

كيف أسأل عن نتيجة المقابلة؟           

عند السؤال عن نتيجة المقابلة الشخصية من المهم للغاية الانتباه إلى طريقة السؤال، فالتكلم أو السؤال بطريقة خاطئة سينعكس بشكل سلبي على فرصتك في الحصول على الوظيفة. يجب أن تتسم طريقة سؤالك بالمهنية والطابع الرسمي، وتبتعد عن الإلحاح أو الفظاظة.

أسوأ ما يمكنك قوله هو السؤال بشكل مباشر “هل حصلت على الوظيفة؟” أو “هل تم توظيفي؟” بل عليك استبداله بسؤالك عن الإطار الزمني للتوظيف فقل مثلًا: ” هل لي أن أسأل عن الإطار الزمني للتوظيف؟” أو ” هل يمكنني أخذ فكرة عن الإجراءات أو المدة الزمنية التي سيتم فيها اتخاذ قرار التوظيف؟”.

تجنب أيضًا السؤال عن رأي الشركة بأدائك خلال المقابلة، فهو دليل على انعدام ثقتك بنفسك ورغبتك الشديدة بالحصول على هذه الوظيفة وكأنها ملاذك الأخير، بل عوضًا عن ذلك قم بسؤال مسؤول التوظيف ما إذا كان بحاجة إلى معلومات إضافية عن خبراتك كشهادة خبرة من مديرك السابق أو من أحد أساتذتك الجامعيين.

اقرأ أيضًا: أنواع المقابلات الشخصية – أشهر 11 نوع وأهم ما عليك معرفته لاجتيازها بنجاح!

بعض الأسباب التي تجعل الشركات تستغرق وقتًا طويلًا للرد بعد المقابلة

لأن الانتظار صعب ومن الممكن أن يصيبك بحالة من التوتر والضياع، فإن فهم الأسباب التي قد تجعل الشركات تتأخر في الرد من الممكن أن يساعدك في تحمل الانتظار وتخفيف حالة التوتر، فيما يلي مجموعة من الأسباب التي تجعل الشركات تتأخر في الرد:

1 – استمرار المقابلات الشخصية

عليك دائمًا فهم فكرة أنك لست المتقدم الوحيد الذي يسعى للحصول على هذه الوظيفة، ومن الممكن أن يكون عدد المتقدمين بالعشرات أو المئات حتى، وبالتالي فإن عملية مقابلة المرشحين وفلترتهم ستستغرق وقتًا طويلًا، وهذا يعتبر أحد أبرز الأسباب التي تجعل الشركات تتأخر في الرد.

ما يمكنك فعله لتذكير مسؤول التوظيف بأنك مرشح مناسب لهذه الوظيفة، وللتأكد من أنه لن ينساك بسبب عدد المتقدمين الكبير، هو إرسال رسالة شكر خلال أول 24 ساعة بعد المقابلة الشخصية.

2 – العطل الرسمية

عند وجود عطلة رسمية كالأعياد في الفترة التي تلي مقابلتك الشخصية، فذلك سبب واضح ويمكنك توقعه لتأخر الشركة في الرد ولا يدعي للتوتر أبدًا.

3 – مرض أحد المسؤولين عن اتخاذ قرار التوظيف

إصابة أحد المسؤولين عن اتخاذ قرار التوظيف بالمرض أو حدوث ظروف تجعله يأخذ إجازة سوف يؤدي بدوره إلى تأخر قرار التوظيف وبالتالي تأخر الرد.

4 – توقف عملية التوظيف لظروف متعلقة بالشركة

قد تضطر الشركات في بعض الأحيان إلى إيقاف عملية التوظيف لفترة مؤقتة، وذلك بسبب ظروف معينة قد تتعلق بانشغال موارد الشركة بحدث معين أو غيرها من الظروف، ذلك لا يعني أن فرصتك في الحصول على الوظيفة قد ذهبت إلى الأبد، ولكن قد يعني تأخر إجراءات التوظيف وبالتالي تأخر الرد.

ما يمكنك فعله خلال فترة الانتظار بعد المقابلة الشخصية

  • أرسل رسالة شكر إلى مسؤول التوظيف أو قسم الموارد البشرية.
  • أرسل وثائق تدعم فرصتك في الحصول على الوظيفة، مثل نموذج من أعمالك، أو شهادة خبرة من مديرك السابق، أو تقييم من أحد أساتذتك الجامعيين.
  • قاوم توترك ولا تقم بأي خطوة قد تجعلك تبدو يائسًا أو بحاجة ملحة للحصول على الوظيفة، فذلك يضعف فرصك في الحصول على العمل.
  • استغل هذا الوقت في التعمق بالبحث عن الشركة وعن الأمور التي تجعلك الشخص المناسب لهذه الوظيفة حتى تتأكد من جهوزيتك للخطوات التالية.
  • لا تتوقف عن البحث عن فرص عمل أخرى، ضع في الحسبان أنه من الممكن ألا تحصل على هذه الوظيفة، فقم بتجهيز خطة بديلة.
  • حتى تتمكن من توقع ما إذا كنت ستحصل على الوظيفة أم لا إليك: 11 علامة من علامات الرفض في المقابلة الشخصية إياك أن تتجاهلها!

    وأخيرًا أهم نصيحة

    أهم نصيحة حتى تتمكن من معرفة كم مدة الانتظار بعد المقابلة الشخصية، ومعرفة إجراءات التوظيف التي ستقوم بها الشركة حتى تتمكن من التحضير مسبقًا، هي عدم الخروج من المقابلة الشخصية قبل سؤال مسؤول التوظيف واحد أو أكثر من الأسئلة التالية:

    • هل لي أن أعرف الجدول الزمني للتوظيف وإجراءات التوظيف التي تتبعها شركتكم؟
    • متى أتوقع الرد؟
    • ما هي الخطوات التالية التي عليي توقعها؟

    المصادر